قد تسبب الأثداء الكبيرة ألمًا في الظهر، وعبئًا كبيرًا على العديد من النساء، وتؤثر أيضًا على المظهر الخارجي، لذلك تفكر العديد من النساء في اللجوء لـ عمليات تصغير الثدي في مصر. ولكن قد يساورك القلق من مضاعفات العملية أو النتيجة غير المتوقعة، ولكن مع الدكتور محمد عبد القادر الحاصل على البورد الأوروبي والمتخصص في جراحة تجميل الثدي لن يكون هناك داعٍ للقلق أو الخوف.

ما هي عمليات تصغير الثدي في مصر؟

تُعاني العديد من النساء من كبر حجم الثدي بعد الحمل والرضاعة، أو نتيجة للتقدم في العمر يفقد الجلد مرونته، مما يسبب آلام الظهر والرقبة، أو قد يكون حجم الثدي كبيرًا وغير متناسق مع شكل الجسم، وفي تلك الحالة يمكنك اللجوء لإحدى عمليات تصغير الثدي.

و عمليات تصغير الثدي في مصر يمكن أن تتم بالطريقة التقليدية أو يمكن إجراء عملية تصغير الثدي بالليزر.

ما الفرق بين تصغير الثدي بالطريقة التقليدية و عملية تصغير الثدي بالليزر؟

تُعد الطريقة التقليدية لتصغير الثدي عملية جراحية بسيطة، قد تكون بتخدير موضعي أو تخدير كلي تبعًا لقرار الطبيب بالمناقشة مع المريض، ويقوم الطبيب بعمل ثلاثة شقوق جراحية صغيرة، ويزيل الطبيب بعض الدهون الموجودة حول الثدي، وإزالة جزء من الجلد المترهل لجعله ذا شكل متناسق ومشدود.

أما تصغير الثدي بالليزر فهي لا تُعد عملية جراحية، ويسلط الطبيب أشعة ليزر بتركيزات معينة على الثدي لشده ورفعه، والتخلص من بعض الدهون المتراكمة فيه، وتستمر لعدة جلسات حتى تحصلي على النتيجة المرغوبة.

ويُعد الدكتور محمد عبد القادر أفضل دكتور شد وتصغير الثدي في مصر، إذ إنه يُجري العملية بأفضل التقنيات الممكنة التي تجعلك تشعرين براحة في أثناء فترة العلاج، والحصول على أفضل نتيجة متوقعة في أقل وقت ممكن، دون وجود أي مضاعفات.

ما الذي يجب مناقشته مع الطبيب قبل عمليات تصغير الثدي في مصر؟

عند استشارة الطبيب يجب عليكِ التحدث معه عن النتيجة المتوقعة للعملية والقلق والمخاوف التي لديك من إجراء الجراحة، حتى يتمكن من الإجابة عن كل الأسئلة التي لديك، وكي يقترح عليكِ أفضل التقنيات المتاحة لحالتك.

وسيقوم الطبيب بعمل بعض الفحوصات العامة للتأكد من عدم وجود أمراض قد تعيق من إجراء الجراحة أو قد تسبب بعض المضاعفات بعد العملية، وأيضًا سيقوم بقياس الثدي ومقدار التصغير الذي تريدينه، وسيخبرك بأفضل طريقة يمكن استخدامها سواء كانت الجراحة التقليدية أو تصغير الثدي بالليزر.

وأيضًا سيخبرك بالنصائح المتبعة بعد الجراحة حتى لا تحدث مضاعفات وحتى تمام الاستشفاء، وذلك حتى تقولي في النهاية “إن تجربتي مع عملية تصغير الثدي مع الدكتور محمد عبد القادر كانت أفضل مما توقّعت”.

مضاعفات عملية تصغير الثدي

عند إجراء الجراحة التقليدية لتصغير الثدي يفتح الطبيب ثلاثة شقوق جراحية صغيرة، والتي تختفي سريعًا بعد العملية، ولا تسبب أي ندوب في الثدي، ولكن للحصول على النتيجة المثالية يجب اتباع نصائح الطبيب وتناول الأدوية بانتظام حتى لا تحدث أي مضاعفات.

وتعتبر مضاعفات عملية تصغير الثدي نادرة الحدوث نظرًا لمهارة الطبيب محمد عبد القادر المتخصص في الجراحة التجميلية للثدي.

أما بعد تصغير الثدي بالليزر فقد تشعرين بعدم الراحة وجفاف الجلد في أثناء الجلسات، ولذلك سيصف لكِ الطبيب بعض المرطبات للتغلب على تلك المشكلة.

وقد يكون لديك بعض الشكوك حول احتمالية الإصابة بـ اضرار عملية تصغير الثدي، ولكن حتى تطمأني.. لا تؤثر هذه الإجراءات على عملية الرضاعة الطبيعية بعد الجراحة أو تسبب فقدان الإحساس في الحلمة أو الثدي، إذ إن العملية ليس لها علاقة بالأنسجة الوظيفية للثدي، وإنما يزيل الطبيب بعض الدهون المتراكمة حوله فقط.

ومع الطبيب محمد عبد القادر المتخصص في جراحات الثدي وفريقه الطبي المتمرس لا وجود للقلق من حدوث مضاعفات أو أضرار بعد العملية.

تكلفة عمليات تصغير الثدي في مصر

تتحدد تكلفة عملية تصغير الثدي في مصر حسب الطريقة المتبعة وأيضًا تبعًا لجودة الخدمات المقدّمة من المركز الطبي، كما قد تزيد التكلفة حسب الحالة الصحية للمريضة وتحضيرات ما قبل العملية.

فالجراحة التجميلية تتراوح بين 40 -50 ألف جنيهًا مصريًا وقد تقل أو تزداد في بعض الحالات عند دمج عمليتي رفع الثدي وتصغيره، أما عملية تصغير الثدي بالليزر فإنها تختلف حسب عدد الجلسات المطلوبة لشد الثدي وتصغيره تبعًا للنتيجة المطلوبة.

هل عملية تصغير الثدي مؤلمة؟

إن العملية ليست مؤلمة على الإطلاق تبعًا لـ تجارب عمليات شد وتصغير الثدي مع الدكتور محمد عبد القادر، فإنه يُجري الجراحة من خلال جرح صغير يُشفى بعد الجراحة بعدة أيام، فإذا كنتِ بحاجة لإجراء عملية تصغير وشد للثدي فلا داعي للتردد أو الخوف من الحصول على تجربتك الخاصة مع الدكتور محمد عبد القادر.

كم تستغرق فترة التعافي بعد جراحة تصغير الثدي؟

قد تستغرق فترة التعافي من عملية تصغير الثدي مدة تصل إلى نحو أسبوعين، وبعدها يمكنك ممارسة الحياة بصورة طبيعية، وتختفي ندوب الجراحة خلال شهر بعد العملية على الأكثر.

أما عملية تصغير الثدي بالليزر فإنها تتم عبر 4 – 6 جلسات، يفصل بين كل جلسة وأخرى فترة قصيرة حسب استشارة الطبيب، وبمجرد انتهاء الجلسات تحصلين على ثدي مشدود، وللحفاظ على تلك النتيجة بصورة دائمة يمكن عمل جلسة كل ستة أشهر.

هل يوجد تحضيرات قبل عملية تصغير الثدي؟

قبل إجراء جراحة تصغير الثدي سيتعرف منك الطبيب على التاريخ المرضي والأدوية التي تتناوليها، وقد يطلب منكِ اتباع بعض النصائح، مثل:

  • إيقاف بعض الأدوية، مثل الأسبرين.
  • ضبط مستوى سكر الدم بالأدوية.
  • الإقلاع عن التدخين.

وسيطلب بعض الفحوصات الخاصة، مثل:

  • صورة دم كاملة.
  • إنزيمات الكبد والكلى.
  • قياس سيولة الدم.
  • أشعة سينية على الصدر

والتي تُعد فحوصات لازمة لتقليل فرص حدوث أي مخاطر في أثناء أو بعد العملية.

وبعد العملية سيطلب منك الطبيب ارتداء حمالة الصدر الطبية لمدة أسبوعين بعد الجراحة بصورة مستمرة، وفي أثناء الاستشارة الطبية سيخبرك الطبيب بموعد ارتداء حمالة الصدر العادية.