عمليات التجميل متنوعة وتشمل مناطق الجسم المختلفة، وعلى الرغم من انتشار العديد من عمليات التجميل بدون جراحة إلا أن العمليات الجراحية هي الأسرع والأكثر فاعلية في كثير من الأحيان، لكنها مرتبطة بعدد أكبر من المخاطر، وخلال السطور القادمة سنناقش مخاطر عملية شد ترهلات الفخدين، وهي واحدة من عمليات التجميل المنتشرة التي تلجأ لها الكثير من السيدات.

تؤرق ترهلات الفخذين عدد كبير من السيدات، لذا يلجأ عدد كبير منهن لعمليات التجميل للتخلص من هذه المشكلة، وتتم عملية شد الأفخاذ بالطرق الجراحية أو غير الجراحية، كما قد تتم بعد عملية شفط الدهون.

ما هو سبب ظهور ترهلات الفخذين؟

تحدث ترهلات الفخذين بصورة طبيعية مع التقدم في العمر، لكن هناك بعض العوامل التي قد تزيد من حدوثها مثل

  1. بعض العوامل الوراثية قد تجعل بعض السيدات أكثر عرضة لظهور الترهلات من غيرهن في نفس العمر. 
  2. التغيرات الهرمونية في السيدات خاصةً خلال فترة الحمل تزيد من تكون الترهلات.
  3. الفقدان السريع للوزن يتسبب في ظهور الترهلات في منطقة الفخذين. 
  4. قد تتسبب عمليات السمنة أيضاً في زيادة الترهلات في الجسم بعد فقدان الوزن

عملية شد ترهلات الفخذين

وهي عملية جراحية تستهدف شد الجلد الزائد في الأرداف والتخلص منه وإعادة غلق الجرح بعد ذلك، وعادةً ما تُستخدم في حالات ترهلات الشديدة، أو في حال الحاجة للحصول على نتائج سريعة، كما قد تتم كإجراء جراحي بعد عمليات شفط الدهون.

أما عن كيفية شد ترهلات الفخدين فهي تتم خلال عدة خطوات وهي

  1. يستخدم الطبيب التخدير الكُلي للحالة قبل العملية. 
  2. يتم عمل شقوق جراحية في الفخذين وفقاً للمنطقة التي تعاني من الترهلات. 
  3. يقوم الطبيب بشد الجلد المترهل وشفط الدهون الزائدة والتخلص منها. 
  4. يتم إعادة إغلاق الجرح مرة أخرى.

وهناك عدة أشكال من عملية شد الأفخاذ وفقاً للمنطقة في الفخذ التي تعاني من ترهل الجلد، ومن أشكال هذه العملية

  1. شد ترهلات الفخدين من الداخل، وتستخدم في حال كان الترهل في الجزء العلوي من الفخذ. 
  2. شد ترهلات الفخذين طولياً، وتتم في حال كانت الترهلات في الجزء الذي يعلو الركبة. 
  3. شد الفخذين الموسع، ويشمل الفخذين والمؤخرة والبطن. 
  4. شد الفخذين والمؤخرة.

شد الفخذين بدون جراحة

في الحالات البسيطة والتي لا تحتاج لتدخل كبير لعلاج ترهلات الفخدين؛ قد يلجأ الطبيب إلى شد ترهلات الفخدين بدون جراحه، وهي تتغلب على الكثير من مخاطر العمليات الجراحية، ويتم إجراءها بالتقنيات المختلفة ومنها:

وتتميز عمليات شد الأفخاذ بدون جراحة بتغلبها على كثير من مخاطر عملية شد ترهلات الفخدين جراحياً، فهي تمتاز بـ

  • سرعة التعافي. 
  • عدم الحاجة للبقاء في المستشفى بعد العملية. 
  • تقليل فرصة حدوث نزيف. 
  • جعل البشرة أكثر شباباً من خلال تحفيز إنتاج الكولاجين. 
  • تساعد في التخلص من السيلوليت

للحجز والاستفسار مع مركز الدكتور محمد عبدالقادر افضل دكتور تجميل انف فى مصر

ويمكنكم الاتصال بنا او مراسلتنا
عبر الـواتساب من هنا :

الاتصال
whatsapp_14158
الدكتور محمد عبدالقادر

للحجز والاستفسار مع مركز الدكتور محمد عبدالقادر افضل دكتور تجميل انف فى مصر

ويمكنكم الاتصال بنا او مراسلتنا
عبر الـواتساب من هنا :

الاتصال
whatsapp_14158

مخاطر عملية شد ترهلات الفخدين

مثلها مثل العديد من العمليات الجراحية الأخرى؛ ترتبط بعدد من المخاطر، وفيما يلي أهم مخاطر عملية شد ترهلات الفخدين:

  • ندوب بعد العملية: نظراً لأن عملية شد الأفخاذ جراحياً تعتمد على عمل شق جراحي أو عدة شقوق، فإن أحد أهم المخاطر المرتبطة بالعملية هو ترك ندوب ظاهرة بعد العملية، قد تحتاج لفترة طويلة لاختفائها، وهو الأمر المزعج لكثير من الحالات.
  • العدوى: تُعد فرصة الإصابة بالعدوى أحد مخاطر عملية شد ترهلات الفخدين، وتحدث عادةً نتيجة الشق الجراحي الكبير، أو البقاء في المستشفى بعد العملية، ولذا يجب التأكد من كفاءة الطبيب الذي يُجري العملية، وكذلك من كفاءة الطاقم الطبي المعاون له من تمريض، بالإضافة إلى جودة الخدمات المُقدمة في المستشفى لتجنب الإصابة بالعدوى، مع تناول الأدوية التي قد يصفها الطبيب.
  • التورم والالتهاب: نتيجة إجراء العملية الجراحية؛ يظهر بعض التورم والالتهاب في موضع الجرح والأماكن المجاورة له، وهو أمر طبيعي قد يستمر لعدة أيام بعد العملية، وسيصف الطبيب بعض مضادات التورم للتخفيف من آثاره.
  • عدم تناسق الفخذين: قد تتفاجأ بعض الحالات بنتائج غير مرغوبة بعد العملية، وبعد زوال الورم، فقد يحدث أن يكون هناك عدم تناسق بين الفخذين. 
  • الشعور بالألم والخدر والتنميل: لعل الشعور بالألم أحد المخاطر التي تصاحب عملية شد الأفخاذ، هذا بالإضافة إلى إمكانية الإصابة بالخدر والتنميل مكان الجرح، ويستمر الألم لعدة أيام أو أسابيع بعد العملية، لذا يجب الالتزام بمسكنات الألم التي يصفها الطبيب

نصائح للتقليل من مخاطر عملية شد ترهلات الأفخاذ

للتقليل من المخاطر السابقة لعملية شد الأفخاذ والإسراع من عملية التعافي هناك عدد من النصائح يمكنك اتباعها

  1. استخدام الأربطة الضاغطة ( المشد ) لأربعة أسابيع على الأقل بعد العملية لتقليل التورم. 
  2. احرص على الأدوية التي يصفها الطبيب سواء كانت مضادات حيوية أو مسكنات لتقليل الألم وفرص حدوث عدوى. 
  3. عدم ممارسة الحياة بشكل طبيعي إلا بعد استشارة الطبيب. 
  4. تناول كميات مناسبة من الماء والسوائل وتقيل المرح في الطعام لتقليل التورم.

ولتقليل المخاطر بصورة كبيرة وضمان الحصول على النتائج المرغوبة؛ يجب البحث عن افضل دكتور شد ترهلات الفخدين، وذلك من خلال العمليات الناجحة التي أجراها ومدى رضا العملاء عن خدماته، فنسبة كبيرة من نجاح أي عملية يتوقف على الطبيب الجراح.

تجربتي مع شد الأفخاذ

تقول إحدى السيدات كانت تجربتى في شد ترهلات الفخدين مُرضية للغاية، فعلى الرغم من الألم والتورم الذي استمر لفترة بعد العملية؛ إلا أنها مع اتباع إرشادات الطبيب تغلبت على هذه الآثار، وبعد زوال التورم ظهرت نتائج العملية وكانت مُبهرة بالنسبة لها، فقد تخلصت من الترهلات المزعجة وأصبحت بشرتها مشدودة وجذابة.

الدكتور محمد عبدالقادر جراح التجميل
الدكتور محمد عبدالقادر أحد أفضل أطباء التجميل في مصر، حاصل على شهادة الماجستير في تخصص جراحة التجميل بجامعة القاهرة، بالإضافة إلى عدد من الشهادات الدولية في هذا التخصص أيضاً منها البورد الأوروبي وزمالة الجراحين الأمريكية.

وقد اكتسب الدكتور عبدالقادر خبرته الكبيرة في هذا المجال من خلال العمل لسنوات في عدد من المستشفيات الأوروبية، بالإضافة إلى إجراء عدد كبير من الجراحات الناجحة في مصر، ويعتمد دكتور عبد القادر دائماً على استخدام أحدث التقنيات مما جعله ينال رضا وثقة عدد كبير من عملائه.